الأحد , ديسمبر 17 2017
الرئيسية / التنمية والتطوير / العمل الجماعي وبناء فريق العمل

العمل الجماعي وبناء فريق العمل

يعتبر العمل الجماعي جزء من الحياة اليومية ليس فقط بالعمل وايظاً في المجتمع وفي الحياة اليومية، لفريق العمل جوانب مختلفة تساعد الفريق على اتمام مهامه ورفع من أداء الفريق ككل. وتفضل المؤسسات والشركات الموظف الذي يستطيع أن يعمل داخل فريق عن الموظف الذي يفضل العمل الفردي حتي لو كان الأخير صاحب مهارة وخبرة خاصة. و مع نجاح المؤسسات والشركات العالمية التي تدعم فكرة العمل الجماعي و أثبتت التجارب أن نتائج العمل الجماعي أفضل بكثير من العمل الفردي. وأصبح الإتجاه العالمي للأعمال يرجح فكرة فريق العمل.

فريق العمل هو مجموعة من الأفراد المرتبطين معا في عمل أو نشاط لتحقيق هدف أو عدة أهداف معينة لفترة مؤقتة أو مستمرة مع تقاسم المسؤوليات بين أعضاء الفريق للإستفادة من الخبرة والمعرفة والموهبة من كل عضو في الفريق. ويساعد تشكيل الفرق على دعم الأنظمة الإدارية التقليدية حيث لا يعتمد تشكيل الفريق على التسلسل الإداري أو الفني للمؤسسات مما يساعد في اتمام المهام بسلاسة ومرونة وكسر هرمية تنفيذ المهام.

الثقة والإنسجام بين أفراد الفريق الواحد من العوامل التي تحدد نجاح مهام فريق العمل، الثقة بين أفراد الفريق الواحد أن كل عضو في الفريق قام بدورة على أكمل وجه، وهذه الثقة لن تكون موجودة بين يوم و ليلة بل هيه نتيجة الكثير من العمل و التواصل بين أفراد الفريق و الفشل مرة و النجاح مرة. من هنا تبني الثقة و يقع الكثير من مهمة بناء الثقة على قائد الفريق الذي علية أن يحاول تقريب وجهات النظر بين أعضاء الفريق. يحدث الإنسجام بين أعضاء الفريق إذا تواجدت الثقة بين أعضاء الفريق، فكثرة الأعمال بين أعضاء الفريق الواحد تؤدي في النهاية إلي حدوث الإنسجام بين اعضاء الفريق. ويساعد أيضا على ذالك عدم وجود ضغائن بين أعضاء الفريق الواحد.

من العوامل الهامة في نجاح العمل الجماعي وبناء فريق العمل هو الإلتزام وتحمل المسؤولية والتي تبدء من قائد الفريق والى جميع أعضاء الفريق، وإن كنت عضواً في فريق عمل فعليك أن تلتزم بما هو مطلوب منك و عليك وأن لا تنظر إلي حجم المسألة المراد منك العمل عليها و مقارنتها بما هو مطلوب من زملائك في الفريق. وفي حالة لم يحقيق الفريق أهدافه إياك أن تتهرب من المسألة و أن تبدأ بإلقاء اللوم على غيرك من أعضاء الفريق أو قائد الفريق، ففشل الفريق يعني ان التقصير من أعضاء الفريق ككل، فعليك بتحمل مسؤولية أفعالك وثق أنك إن صارحت نفسك بالحقيقة ستتعلم من أخطائك و تبدأ بتجنبها في المستقبل. وهنا يأتي دور قائد الفريق في تحليل أسباب فشل مهمة فريق العمل وتقديم التوصيات وأخذ الملاحظات للإستفادة منها عند تشكيل فريق جديد. ونجاح الفريق من نجاح الأفراد الذين يعملون فيه وليس فقط نجاح عضو معين وإن كان قائداً للفريق.

وفي النهاية مهما كان حجم الفريق المكون فإن لكل عضو من أعضاءه دور تنفيذي ودور تنظيمي، حيث يعتمد الجانب التنفيذي على إختصاص وخبرة ومعرفة أعضاء الفريق للوصول لهدف تشكيل الفريق وانجاز الأعمال المطلوبة، أما الجانب التنظيمي فهو المتمثل في قيادة الفريق، الدعم والمساعدة، التوثيق والمتابعة. كما يمكن أن يكون أحد أعضاء الفريق من خارج المؤسسة للإستفادة من الخبرات وتطبيق أفضل الممارسات.

HTTP/1.1 200 OK Date: Sun, 17 Dec 2017 09:45:12 GMT Server: Apache Content-Length: 0 Connection: close